SEMIDE/EMWIS

المقال                              

إستقبال عودة

استظهار كل المقالات

الوكالة الوطنية للأنباء - 16/04/2003

موارد مائية : تنصيب لجنة الحوض الهيدروغرافي

تم يوم الثلاثاء بوهران تنصيب لجنة الحوض الهيدروغرافي "شط الشرقي" تحت إشراف وزير الموارد المائية، السيد عبد المجيد عطار، وذلك خلال لقاء جمع بمقر الولاية إطارات قطاع الري لناحية غرب البلاد ومنتخبين محليين و ممثلي المجتمع المدني. و كان اللقاء،فرصة للوزير لإبراز دور وكالات الأحواض الهيدروغرافية و عددها خمسة على المستوى الوطني تطبيقا لاستراتيجية تسيير متزن للموارد المائية.و أشار السيد عبد المجيد عطار إلى أن هذه الوكالات التي أنشئت منذ 1996 لم تتمكن من أداء دورها بسبب نقص هياكل التسييرو التشاوروالتوجيه.
و تتشكل لجنة حوض شط الشرقي من 24 عضوا منهم أربعة رؤساء مجالس شعبية ولائية و كذا عدد من رؤساء البلديات وممثلي المجتمع المدني المعنيين بالإشكالية و توكل لها مهمة مزدوجة تتمثل الضرورية في إشراك المجتمع في تسيير الماء وتوفير الشروط لتسيير منسجم.و في تذكير بالتسيير الذي ميز سنوات الجفاف ومخلفاتها،
اعتبر الوزير بأن المخططات

الاستعجالية التي غلب عليها التسرع وكلفت مصاريف كبيرة لم تكن لها  نتائج في مستوى التطلعات و كانت توحي باعتماد "توقعات خائبة واستراتيجية غير مجدية".و أبرز السيد عبد المجيد عطار بأن الاستراتيجية الجديدة المعتمدة تنطلق من شعار "التخمين الشمولي و العمل المحلي والتوقع بعيد المدى" و أن هذا التصور يهدف إلى خلق توازن بين احتياجات الشرب والسقي والصناعة. وأوضح السيد عطار، بأن هذه الاستراتيجية لا تهم مؤسسة بعينها أو الدولة لوحدها مهما كان الدعم المالي المسخر من طرفها لأنه لابد من مواجهة مشكل التلوث و ندرة الماء من جهة وكيفية استغلال الثروة المائية من جهة أخرى ملحا على ضرورة إشراك المجتمع المدني. و يكمن دور وكالات الأحواض في إعداد و متابعة الاستراتيجية حسب الوزير الذي أفاد بأن هذه الهيئات ستقوم في المستقبل بتغطية رسوم استغلال المياه الجوفية و المساهمة في الدعم المالي لتجسيد عمليات إنجازمحطات التصفية على سبيل المثال.و تعتبر هذه الهيئة جد هامة في تنمية

السقي بهذه الناحية التي تعد أكبرالمساحات المسقية على المستوى  الوطني.
وتحدث السيد فاروق علال، المدير العام لوكالة الحوض الهيدروغرافي "شط شرقي" ،عن خصائص و مميزات هذا الفضاء الهيدروغرافي الذي يمتد على مساحة 77129 كلم مربع و يغطي 12 ولاية تعد في مجموعها 5,4 مليون نسمة حسب إحصائيات سنة 1998.
قدرت القدرات المائية لهذه الناحية ب1,3 مليار متر مكعب منها 10ر1 مليار من المياه السطحية و مياه 14 بئرا لا تستغل منها سوى 10 أبار إضافة إلى 380 مليون متر مكعب من المياه الجوفية .و تشير الأرقام المقدمة إلى أن الناحية تعرف عجزا يقدر ب 280 مليون متر مكعب مما يتطلب استغلال طاقات أخرى بواسطة معالجة وتصفية المياه المستعملة و تحلية مياه البحر. للإشارة، فقد أطلع الوزير من خلال معرض أقيم بمقر ولاية وهران على المشاريع التي استفادت منها الولاية في مجال التموين بالمياه الصالحة للشرب و صرف المياه المستعملة و على نشاطات حوض شط الشرقي.


[إستقبال] [Algérie PFN] [فرنسي] [إنجليزي] [إتصل بنا] [بحث]