SEMIDE/EMWIS

المقال                              

إستقبال عودة

استظهار كل المقالات

الوكالة الوطنية للأنباء - 18/06/2003

التعاون الجزائري الألماني في مجال الري ..موضوع ملتقى

شكلت بنوك المعلومات حول الموارد المائية و التقنيات الحديثة في البحث و عن رسم الخرائط الموضوع الأساسي لورشة عمل نظمت يوم الأربعاء بالجزائر حول النشاطات المنجزة في إطار التعاون الجزائري-الألماني و بالتحديد بين الوكالة الوطنية للموارد المائية و الشركة الألمانية "جي تي زاد".
و أوضح السيد عبد المجيد عطار، وزير الموارد المائية، الذي أشرف على افتتاح أشغال هذه الورشة بحضور السيد شيف, سفير ألمانيا بالجزائر, أن "أشغال هذا اليوم التقني ستخصص للنتائج الأولى للتعاون الجزائري-اللأماني في مجال الري".

و في هذا السياق، ذكر الوزير "بالمشاكل التي تواجهها الجزائر منذ أكثر من عقدين و هي الجفاف و النمو الديمغرافي الذي أدى إلى زيادة الطلب على الماء".
و أضاف السيد عطار، أن "هذه الوضعية تطلبت وضع بنك للمعلومات" مضيفا أن "الإعلام جد مهم في مجال الري الذي يعد قطاعا في حاجة ماسة إلى كفاءات و احتراف على جميع المستويات". "إننا بحاجة إلى تحيين و تحسين معارفنا عن طريق تأهيلها في إطار التعاون الجزائري-الألماني".
وأضاف أنه "لا يحق لنا أن ننسى قطاع الفلاحة الذي يعد
الموفر الأول لمناصب الشغل في البلاد في هذه الجهود  

المثمنة للموارد البشرية وعصرنة عتاد القطاع".
و كانت بنوك المعلومات في المجالين الهيدرجيولوجي والهيدروكليماتيكي لنوعية المياه و خرائط الموارد المائية المواضيع الأساسية التي تطرق لها المحاضرون.
و كان استعمال الكشف عن بعد في خرائط الموارد في الأرض و في المناطق الحساسة للانجراف المواضيع الأخرى التي تم التطرق إليها خلال هذه الورشة التي جرت بحضور مدير الوكالة الوطنية للموارد المائية، السيد طايبي، و الإطارات المركزية و الجهوية للوزارة و العديد من مهندسي الوكالة.


[إستقبال] [Algérie PFN] [فرنسي] [إنجليزي] [إتصل بنا] [بحث]